دوانا دوانا

نظرة حول كل لقاحات كورونا المتوفرة حول العالم حتى الان

  • الرئيسية
  • نظرة حول كل لقاحات كورونا المتوفرة حول العالم حتى الان
نظرة حول كل لقاحات كورونا المتوفرة حول العالم حتى الان
نظرة حول كل لقاحات كورونا المتوفرة حول العالم حتى الان
  • بواسطة Dawanaa

  • منذ سنة

نظرة حول كل لقاحات كورونا المتوفرة حول العالم حتى الان

لقاحات كورونا مازالت هى أساس كل التساؤلات . بين المخاوف من مشاكلها وموانع استخدامها وبين فوائدها وضرورة استخدامها . لكي نتعرف على إجابة كل الأسئلة حول لقاحات كورونا المتوفرة حاليا علينا أن نتعرف على المشكلة من البداية ونتطرق لجميع جوانبها بداية من تساؤل ماهو كوفيد 19 ؟؟.

ما هو كوفيد-19

يشير مصطلح "كوفيد-19" إلى "مرض فيروس كورونا لعام 2019" وهو ناتج عن فيروس يسمى "فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم" (SARS-CoV-2). ظهر الفيروس لأول مرة في أواخر عام 2019 في الصين في مدينة ووهان وانتشر بسرعة في جميع أنحاء العالم وكان سببا في وفاة الملايين من الأشخاص.

 مما أدى إلى ضرورة تطوير وابتكار لقاحات للحماية من فيروس كورونا.

ما هي اللقاحات بصورة عامة؟

اللقاحات هي طريقة للوقاية من بعض أنواع العدوى الخطيرة والمميتة. وعندما يتلقى الشخص لقاحًا، يسمى هذا "التلقيح" أو "التحصين".

ومع تلقي اللقاحات، انخفض عدد الأشخاص الذين يموتون بسبب العدوى انخفاضًا كبيرًا. ويعتقد الخبراء أن اللقاحات ستكون واحدة من أهم طرق السيطرة على جائحة كوفيد-19.

كيف تعمل لقاحات كورونا كوفيد-19؟

هناك العديد من لقاحات كوفيد-19 التي يجري تطويرها. ويعمل كلٌ منها بطريقة مختلفة قليلاً.

وتنقسم تلك اللقاحات من حيث آلية العمل الى ما يلي:

لقاحات الحمض النووي الريبوزي (mRNA): -

توفر أول لقاحين في أواخر عام 2020 ويشير الحمض النووي الريبوزي إلى المادة الوراثية من الفيروس التي تسبب كوفيد-19 وتُستخدم تلك المادة الوراثية في اللقاح حيث يعطي تعليمات للجسم لصنع قطعة محددة من البروتين التي توجد على الفيروس. واستجابةً لذلك، يصنع الجهاز المناعي بعد ذلك أجسامًا مضادة يمكنها التعرف على الفيروس ومهاجمته في المستقبل.

أمثلة

 وكلاهما يتطلب تلقي جرعتين يفصل بينهما بضعة أسابيع. ومن المهم الحصول على كلتا الجرعتين لكي يوفر اللقاح أقصى فعالية. ويعتمد توقيت تلقي الجرعة الثانية على نوع اللقاح الذي تتلقاه.

لقاح الناقلات (VECTOR): -

في أوائل عام 2021، توفر نوع آخر من اللقاح يُسمى "لقاح الناقلات". وهو يحتوي على نسخة ضعيفة من فيروس مختلف يسمى الفيروس الغداني (Adenovirus). وهذا الفيروس لا يصيبك بأي مرض، لكنه يعمل كـ "ناقل" أو كوسيلة لتوصيل التعليمات إلى جميع الخلايا في الجسم وتوجه هذه التعليمات الجسم أن يصنع البروتين الموجود بشكل طبيعي في الفيروس المسبب لكوفيد-19. ثم يصنع جهازك المناعي أجسامًا مضادة يمكنها التعرف على الفيروس ومهاجمته في المستقبل عند الإصابة به

امثله

ومن المهم أن تعرف أن هذه اللقاحات لا تحتوي على فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم. لذلك فلا يمكنها إصابتك بكوفيد-19. كما أنها لا تؤثر على حمضك النووي.

  • لقاحات معطلة

يستغرق إنتاج اللقاحات المعطلة وقتا طويلا لأنه يجب أولا زراعة دفعات من فيروس كورونا ثم قتلها باستخدام مادة كيميائية او الحرارة ثم يتم تحويله إلى لقاح لتحفيز الجسم لإنتاج الأجسام المضادة

مثل

لماذا يجب تلقيح أكبر عدد من الأشخاص ضد فيروس كورونا المستجد؟

-إن تلقي اللقاح يُقلل بشكل كبير من فرص الإصابة بالعدوى وعلى الرغم من أنه من غير الشائع أن تصاب بكوفيد-19 بعد تلقي اللقاح، ففي حالة إصابتك بالعدوى ستكون أقل عرضة للإصابة بمرض شديد.

ما هي مناعة القطيع؟

تحدث مناعة القطيع عندما يكون لدى عدد كافٍ من الأشخاص مناعة ضد مرضٍ ما بحيث لا يعود بإمكانه الانتشار بسهولة. وأفضل طريقة للقيام بذلك هي تلقيح أكبر عدد ممكن من الأشخاص. وكما تم القضاء على العديد من الأمراض في السابق بهذه الطريقة ستتم السيطرة على جائحة كوفيد-19 عندما تصبح لدينا مناعة القطيع.

ما المطلوب للوصول لمناعة القطيع؟

ليس من الواضح بالضبط عدد الأشخاص الذين يجب أن يتلقوا اللقاح من أجل الوصول إلى مناعة القطيع لكوفيد-19. ولكن كلما زاد عدد الأشخاص الذين تلقوا اللقاح، كان انتشار الفيروس أكثر صعوبة.

هل تعمل اللقاحات ضد تحورات فيروس كورونا المختلفة ؟

تتغير الفيروسات أو تحدث بها طفرات باستمرار وعندما يحدث ذلك، فقد تتكون سلالة جديدة أو "متغير" جديد.

واكتشف الخبراء العديد من التحورات الجديدة للفيروس المسبِّب لمرض كوفيد مثل متحور الفا ومتحور دلتا صاحبة الموجة الثالثة في الهند. والأخير سلالة المتحور مو من فيروس كورونا والذي ظهر مؤخرا فى كولومبيا وهو شديد المقاومة لمناعة اللقاحات .

 كما يدرسون مدى فعالية اللقاحات المتاحة للحماية منها وحتى الآن يبدو أن اللقاحات المتوفرة توفر على الأقل بعض الحماية من المتحورات المختلفة.

إذا تم تلقيح عدد كافٍ من الأشخاص، فسيواجه الفيروس صعوبة أكبر في الانتشار. وعندما لا ينتشر الفيروس بسهولة، يقل احتمال تكوّن تحورات جديدة.

هل يمكن للأشخاص الذين تلقوا لقاحات كورونا نشر الفيروس؟

نعم ولكن يكون الخطر أقل بكثير من الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح حيث تعمل اللقاحات بشكل جيد للغاية للوقاية من الأمراض الخطيرة لكنها لا تمنع الإصابة بنسبة 100%. ولذلك يظل من الممكن أن يصاب الشخص الذي تلقى اللقاح بكوفيد-19.

الآثار الجانبية المشتركة للقاحات فيروس كورونا المتوفرة حتى الآن

الآثار الجانبية الشائعة يمكن أن تشمل:

●ألم في مكان الحقن (الجزء العلوي من الذراع)

●الحمى

●الشعور بالتعب الشديد

●الصداع

إذا تلقيت لقاحًا على جرعتين، فإن الآثار الجانبية تكون أكثر شيوعًا بعد الجرعة الثانية. في حين أن الآثار الجانبية قد تكون مزعجة، إلا أن من المفترض ألا تستمر أكثر من يوم أو يومين. وبعض الأشخاص لا تحدث لديهم آثار جانبية مزعجة على الإطلاق

كما تسبب اللقاحات أحيانًا آثارًا جانبية أكثر خطورة، مثل ردود الفعل التحسسية الشديدة. ولكن هذا نادر الحدوث لذلك ربما تتم مراقبة الأشخاص الذين يتلقون اللقاح لمدة تتراوح من 15 إلى 30 دقيقة للتأكد من عدم حدوث رد فعل تحسسي لديهم.

هل من الممكن الإصابة بكوفيد-19 من لقاحات كورونا التي تحتوي على الفيروس؟

لا، لا يمكن أن تصاب بكوفيد-19 من اللقاح وذلك لأن لقاح الناقلات مثل لقاح سبوتنيك استرازنكا يحتوي على فيروس، لكنه فيروس مختلف ويتم إنشاؤه أيضًا في المختبر في شكل ضعيف بحيث لا يصيب الشخص السليم بالمرض.

أما لقاحات الحمض النووي الريبوزي مثل فايزر وموديرنا (mRNA) فلا تحتوي على فيروس على الإطلاق.

هل هناك لقاح مفضل بين اللقاحات المتوفر حتى الآن؟

تعمل جميع اللقاحات المتاحة بشكل جيد للغاية للحماية من الفيروس المسبب لـ COVID-19. اعتمادًا على المكان الذي تعيش فيه، قد لا يكون لديك خيار بشأن الخيار الذي ستحصل عليه.

أما إذا كان لديك خيار بين اللقاحات، فقد يعتمد قرارك على التوقيت أو الملاءمة.

مثلا

قد يختار الأشخاص الذين قد يكونون أكثر عرضة لبعض الآثار الجانبية النادرة لقاحًا معينًا مثل النساء اللاتي اعمارهن فوق 50 عاما فهن أكثر عرضة للإصابة بالجلطات الدموية فيفضل الأطباء في هذه الحالة لقاح فايزر رغم ندرة حدوث ذلك.

أما إذا كان لديك خيار لقاح ولم تكن متأكدًا من اللقاح الذي ستحصل عليه، فيمكن لطبيبك مساعدتك في اتخاذ هذا القرار.

هل ما زلت بحاجة إلى أحد لقاحات كورونا إذا كنت قد أصبت بكوفيد-19؟

نعم. يوصي الخبراء بتلقي اللقاح حتى لو كنت قد أصبت بكوفيد-19 في الماضي. فالأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد-19 تكوّن أجسامهم الأجسام المضادة التي من المحتمل أن توفر بعض الحماية من الإصابة مرة أخرى. ولكن المدة التي ستستمر فيها الأجسام المضادة بالتواجد داخل الجسم بعد تعافى الشخص ليست معروفة حتى الآن.

وقد يكون الأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد-19 في الماضي أكثر عرضة للإصابة بآثار جانبية بعد تلقي اللقاح.

كيف يمكن الاستعداد لتلقى للقاح؟

بمجرد الحصول على موعد لتلقي أحد لقاحات كورونا

  • يوصي الأطباء بعدم تناول الأدوية مثل أسيتامينوفين (من أسمائه التجارية: Panadol) أو إيبوبروفين (من أسمائه التجارية: Advil، brufen) قبل تلقي اللقاح مباشرة. وهذا لأنهم لا يعرفون ما إذا كانت هذه الأدوية يمكن أن تجعل اللقاح أقل فعالية لكن يمكنك تناول مسكنات الألم بعد تلقي لقاحك إذا احتجت لذلك.

هل يمكن للأطفال تلقي لقاح كوفيد-19؟

يتوقف ذلك على عُمرهم فهناك لقاحات وجدت أنها آمنة فى عمر 12 عاما  وفى العموم يمكن إعطاء جميع اللقاحات للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا أو أكثر. وفي نهاية المطاف، سيتمكن الأطفال الأصغر من 18عامًا من تلقي اللقاح أيضًا، وذلك بمجرد أن يدرس الخبراء هذا الأمر أكثر للتأكد من أنه آمن.

هل تصلح اللقاحات المتوفرة للنساء الحوامل؟

ما زال الخبراء يدرسون مدى أمان لقاح كوفيد-19 أثناء الحمل ومع ذلك فقد تلقت كثيرات من النساء الحوامل اللقاح دون أي مشاكل.

يوصي الخبراء بأن تفكر النساء الحوامل في تلقي لقاح كوفيد-19 فقد تكون الحامل أكثر عرضة للإصابة بأعراض خطيرة إذا أصيبت بكوفيد-19. ويمكن لطبيبك مساعدتك في اتخاذ قرار حول نوع اللقاح الآمن.

ما الذي يجب فعله بعد تلقي اللقاح؟

بمجرد أن تصبح محصنًا تحصينًا تامًا:

●يكون من الآمن التجمع مع أشخاص آخرين بدون ارتداء أقنعة. ربما تتمكن أيضًا من الذهاب بدون قناع إلى بعض الأماكن العامة، لكن هذا يعتمد على القواعد المحلية.

●لن تحتاج إلى الحجر الصحي في المنزل إذا تواجدت بالقرب من شخص مصاب بكوفيد-19، طالما أنك لا تعاني من أي أعراض.

●إذا ظهرت عليك أي أعراض لكوفيد-19، ارتدِ القناع واخضع للاختبار في أقرب وقت ممكن.

اما اصحاب المناعة الضعيفة

إذا كان جهازك المناعي أضعف من الطبيعي (على سبيل المثال، إذا كنت تعاني من حالات صحية معينة أو تتناول أدوية معينة مثبطة للمناعة) فقد تكون هناك توجيهات مختلفة بخصوص ما يمكنك القيام به بمجرد تلقيك اللقاح لأن لقاحات كوفيد-19 ربما لا تعمل بشكل جيد مع الأشخاص الذين لديهم ضعف في الجهاز المناعي.

اقرأ أيضا : تعرف على أهم تحورات فيروس كورونا الجديدة

اقرأ أيضا : دواء ريميديسيفير Remdesivir وإعطاء الضوء الأخضر لعلاج فيروس كورونا المستجد كوفيد-19

تعرف على اللقاح الهندي كوفاكسين

اقرأ اخر تحديث عن الجرعة الثالثة من لقاح كورونا

قيم المقال

0/5

اترك تعليقا

التعليقات